تسجيل جديد
اختر لونك المفضل
مجلس قصة وقصيدة>نصائح من ذهب !!!
 سعد العقيدي
 02:41 AM
 11.06.10
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صقر النصافي رحمه الله تعالى المشهور بشاعر الجزيرة العربية بشهادة الملك عبدالعزيز والملك فيصل..

لم يستطع احد ان يجاريه بالمحاورات الشعرية

له جوهرة بالشعر وهي وصيته لاولاده

نفصل بعض اجزاء هذه النصيحة والتي تبدأ


قال من وصا عياله
وده الهم بالشكالة
خابر راعي الرزالة
بالمجالس تجمعه


قال هذه القصيدة لتوصية أولاده الثلاثة وهم مهلي وعلي ومسلم ويتمنى لهم الرجولة والصفات الحميدة لدى العرب...ويتمنى ان يبتعد ابناءه عن اهل الفساد والمراذل لان المجالس تجمع الخبيث والطيب

يامهلي شوف اخوانك
شانهم من صوب شانك
عند مايزعل السانك
عنهم الغيظ ادفعه

بدأ الشاعر بمهلي لانه الكبير ويجب ان تكون نظرته للمصلحة العليا لاسرته لان مصلحة الاسرة مصلحته ولايجب ان يختلط الزعل بالاسرة مع اخوانك ويجب ان تفرق بين الزعل والغضب عنهم وحتى تتوحد الاسرة


وانت ياعلي افتكر
خل قولي لك ذكر
رفقة الطيب شكر
والردي لاتتبعه

يذكر علي بمرافقة الناس الطيبة ويجب عدم مصاحبة الناس التعبانة


يامسلم وانا ابوك
العرب لو صاحبـوك
مايسرك غير اخوك
كل مايامرك طعه


يخص ابنه مسلم بوصية خاصة ويوصيه بان يطيع اخوه الاكبر مهلي وانه الافضل له طريقا عندما يطيعه

ياعيالي كلكم
افطنوا في حلكم
التنازع ذلكم
والتصافي منفعة

اجهدوا لله بطاعة
واتبعوا راعي الشفاعة
قبل يوم فيه ساعة
عند ربي مرجعه

يشمل عياله بنصائح جميلة وبكلمات مختصرة وبمعاني كبيرة جدا ويقول:عدم الاختلاف والتنازع بينكم والتسامح والتصافي لانه يجلب لكم المنفعة ثم الطاعة لله عزوجل واتباع سنة محمد صلى الله عليه وسلم راعي الشفاعة قبل يوم القيامة يوم نرجع فيه الى الله



الرجال ابهم فهيم
لا يضام ولا يضيم
عندما يبدي حليم
والحقوق مشرعة

الرجال بعضهم يفهم ويعطي الناس حقوقها ولايظلمهم وحليم ومسامح بالحقوق بين الناس وبينه


راعي الصبر محمود
لين مولمته تعود
ثم ينزل بالحدود
والمطمن يرفعه


يمدح الذي يصبر حتى يعود حقه عندما يكون مظلوم ويمدح الذي يكون عادلا حتى على نفسه وان كان غريمه مظلوم فيقص الحق من نفسه ويرفع له حقه


والرجال ابهم ثقيل
كل عمره مايميل
وان طمع فيه الجبيل
دون حقه يصفعه

ان بغيته بالمروة
شفت نو الخير نوة
وان بغيت الحق قوة
طز عينك باصبعه


رجال اخرين عادلين لايتغيروا ولاينحازوا لاحد ولايعتدوا على احد واذا اعتدى عليهم أحد او طمع فيهم فيصفعوا الطامع صفعة


وان بلاك الله بعاقة
من مقاريد الرفاقة
لاتوريه الحماقة
لين ربك يقلعه

خل شوفاتك بعيدة
عند نفحاتك وريده
ثم عقب لاتعيده
السعه ثم السعه


ان ابتليتم بمشكلة مع أصدقائكم كثيري المشاكل لاتضهروا لهم الغضب حتى يذهبوا عنكم ويجب ان تكونوا بعيدي النظر وان تبحثوا عن الارض الواسعة حين يتضايق بكم الامر لتجنب المشاكل


كم صبي من كل يوم
يعتزي من غير قوم
وان تناطحت القروم
مايداني القرقعة

صاير للشر سبة
لين يلقى من يدبه
ثم يبرك للمسبة
يوم جاه من اشبعه


الشاب المستهتر الذي يغلط على الناس وليس له قوم يحمونه او يدلونه على الطريق الصحيح لكن حين تكون معركة بين الاقوياء فانه يكون خائفا ولايحب المواجهة وهو الذي سببها فيكون ضحية ويتم معاقبته بعلقة ساخنة وتأديبية ويكون بعدها مخذولا


والسفيه اليا نهيته
عن طريق مابغيته
لو تجره ماقويته
والحكي مايسمعه

راح في درب يضره
وانت شورك مايسره
والله انك لو تجره
مايبي غير اسنعة

السفيه حيث ان نصحته بالانتهاء عن السفاهة لاتسطيع حتى وان غصبته على ذلك ولايسمع الكلام ولا النصائح ويتابع طريقه ولاينتبه الى استشارتك حتى لو سحبته بقوة لطريقته


والرجال ابهم كذوب
مايهاب من العيوب
لو يفجر مايتوب
والخزا مايوجعه


الكاذب لايشعر بافعاله واذا ارتكب ذنب كبير لايخاف من الله ولايتوب ولايتأسف من فعلته كما الذي تضربه بأبره كبيرة لايتأثر من ألمها


والرجال ابهم صدوق
في كلامه مايتوق
يفتهم كل الحقوق
والكريم امصنعة


الصادق كلامه صادق يفهم ويعرف الحق من الباطل وان الله عزوجل هو يهديه الى الحق


والرجال ابهم كريم
لا خطر خلفت رزيم
وان طرش قلبه سليم
كل زاد يقنعه


الكرماء يرضون بالقليل من الطعام اذا سافروا واستضافهم ناس آخرون وان أي طعام يقتنع فيه لانه كريم ويعرف ظروف الناس

ويصفهم ويمدحهم باخلاقهم وتواضعهم ورضاهم بما قسم الله لهم


والرجال ابهم بخيل
لا خطر مدة قليل
وان طرش ماله مثيل
بشره الله ينزعه


البخلاء كثيروا السفر ويخطرون على الناس لاستضافتهم وبسفرهم لاتجد مثلهم ويدعو عليهم عسى الله ان ينزع منهم هذا الشر
الى ان تحدث رحمه الله تعالى


القصير امشوا بحقه
لو بدت منه المشقة
وان كثر بالقلب دقه
طو بيتك واشلعه


مادواه الا مراحه
في فراق السو راحة
لا تجازيه بكباحه
يوم ربه صرقعه



الجار يجب إعطاءه حقوقه حتى لو بدت علينا تعب ومشقة


والخوي حقه عليكم
تجعلونه من حديكم
كل شغله في يديكم
لين يوصل مربعه

ان تمرجل كيوفوا به
وان تردى عبرو به
لو يصير الكم عقوبة
غصة بالمبلعة


الاصدقاء بالترحال والسفر يجب معاملتهم كاحد منكم الى ان يصل الى مقصده واذا كان هذا الصديق وفي لكم فهذا شأن عظيم فيجب المحافظه عليه. أما اذا كان من النوع الرديء فيجب ان تصبروا عليه وحتى اذا كانت تأتي البلاوي منه فهي مثل الرجل الذي التهم أكله وغص فيها بالبلع


والحمق يخر مضرة
يلحق العاقل بشره
وان نطر راعيه مرة
قالوا الله يقطعه

والصبر عند البلاوي
خير من كثر الشكاوي
لو تصيح ولو تلاوي
مابغا الله يصنعه


الغضب لايأتي الا بالضراء ويلحق بالعاقل شر هو برئ منه


واحذروا حقر الفقير
دعوته يمكن تصير
ادخل الله واستجير
قبل يذرف مدمعه


عدم الاحتقار خاصة الفقراء


التكبر للرخوم
يحسبون اهم القروم
عندما يبدي اللزوم
عشرهم نصف اربعة


عدم التكبر على الناس والمتكبرين عندما يحتاجهم بالمعارك لايساون شيء العشرة منهم يساوون اثنان

والعدو لو زان باله
انقلوا منه الحمالة
لو مغط الكم احباله
بغظكم يبقى معه


الاعداء وكيف يجب ان يعاملوا


والصديق بكل حال
عند حظرات المجال
مدحكم عند الرجال
كل ما جاه اشبعه

والصديق اليا نكركم
مادواه الا ظهركم
وان خضعتوله حقركم
صرتوا عنده مضفعة


الاصدقاء يجب ضيافتهم حتى توفا حقوقهم واذا اتى منهم نكران بالمعروف فافضل الحلول استدارت ظهوركم عنهم وتجاهلهم وان خضعتوا لهم يزدادوا لكم حقران وتصبحون عندهم ضعفاء


والتمني مايفيد
لو تزيده مايزيد
مثل بق طار من ايد
بالهوى من يجمعه


الاماني لاتاتي بخير حتى لو زدتها مثل البعوض


والحلوف بغير حاجة
كلها ذنب وسماجة
واجد اللي باللجاجة
دوم حلفه يمطعه


الحلف والقسم اذا كانت بغير حاجه ذنب


كم صفي بالرخا
ضنكم فيه الصخا
وان كربتوه ارتخا
كل عذر ياسعه


الناس في الرخاء تضنونهم كرماء وحين تعاملونهم تعرفونهم


جاز من كل الصداقة
والمحبة واللباقة
والسبب نفسه ارفاقه
حتى الانه تضلعه


نفسه كاذبه لاتتحمل الطيب والأنين من الالم يعرج منها


والمغفل يحسبنه
دوم في نعمة وجنة
ماخذن دنياه ظنه
لين بقعا تصقعه


المغفلين يحسبون انهم بخير ونعمة الى ان يصيبه الله بمصيبة


ثم يقعد من منامه
ملحق نفسه ملامة
عقب ماشاف الندامة
يوم هاك الكعكعة


يكون هذا المغفل كانه صاحي من نوم عميق وبعدها يلوم نفسه بعد ان رأى من فعله ندامه


نقول لامهاتنا واخواتنا وبناتنا لاتزعلن تراهي قصيدة وصف فقط للواقع


تنصحك وهي العدوة
وانت تحسبها احموه
لا تظن ابها مروة
حبل وصلك تقطعه

النساء يصفهن ويذكر التي تبطن مالا تظهر وبعض النساء تنصح ونصحها كنصح العدوة من النساء كانها تدافع عنه ولا تظن ان لها شيء من المروءة او الخير بل تريد لك الشر وقطع الوصل بينك وبين أقربائك وخواتك واخوانك واهلك


لا تقول ان العجوز
عن طبايعها تجوز
عند طاريهن تفوز
تضحك ام الدعدعة


لاتقول ان العجوز تغير رأيها بل انهن عند الفوز بقطع الوصل بين افراد الاسرة فانهن يضحكن


لو تصير ابزي ضبعة
مالها بالعمر شبعة
كل مخلوق وطبعه
ضايع بالمطبعة


لاتشبع دائما وهذا طبيعة الخلق وان الخلق ضايع بالطبع


ثم فيهن من تعينك
دايم يدها بدينك
عندها ما مثل زينك
لو عليك مرقعة

تفتهم حق الرجال
عند زوجات الحلال
الدقاق من الجلال
كل شيء بموضعه


لاتحتاج لشرح لكن بعض الناس لايعرف الدقاق يعني الضعيف او الصغيراو الرقيق والجلال هو الكبير او المتين او الثقيل بالوزن


فيهن من تحلاوى
شرها يبلاك بلوى
لين بالحجه تعلوى
في ثياب مطوعة

بعضهن تحاول الظهور بمظهر صاحبة الخلق الطيب لكن سرعان ماتنقلب عليك وتصبح عدوة امامك لكن امام الناس مسكينة ومظلومة ملتزمة بالدين


لو تعطيها سدك
وانت كتم السد ودك
تصبح الهرجة بضدك
في النداة مصلعة


لو تعطيها مافي قلبك من الاسرار تنشر اسرار البيوت وانها تنادي بذلك ومصلعة يعني ضاهره للعيان بهذه القصيدة



للتذكير والاعادة هذه القصيدة قديمة جدا وعمرها تقريبا 70 سنه ولكن ماتزال تعابيرها واوصافها تتزامن مع كل عصر


ثم فيهن من تحبك
واقشر ماتشوف جبك
والحمتها لو تسبك
في جسدك مربعة


بعضهن تحب زوجها ولاتحب مفارقة زوجها ومغادرته لها ومهما تسبك فانها تضل حبيبة وملتصقة بالحب في جسدك


ان تكلمت افضحتك
وان تغاضيت أجرمتك
وان سكت انتفتك
نتف ريش القوبعة


من عيوب تلك النساء انها كل كلامك مفضوح وان تكلمت عليها صرت مجرم عندها واذا سكت فانها تسلبك ما تملك مثل نتف ريش القوبعة وهو طير معروف بالكويت


بيع قاصيها بداني
زيدها والعمر فاني
لاتحط ابها مثاني
سوها بيع مقلفعة


ذلك النوع من النساء يجب التخلص منهن ولاتتردد بذلك وسوها بيع مقلفعة يعني تخلص منها بأي ثمن


ثم فيهم قشمرية
صايبة ومجادعية
عند ضحكات الثنية
من يجيها تقلعه


بعض النساء الصايبات تضحك كثيرا ولكن نيتها سليمة وبنت أجواد ولاتريد العيب لكن من يريدها بسوء او بشر فانها تنهره وتنعته بالكلمات الموبقة وتزدريه بسبب افعاله ولاترضى بالخلق الشين دائما


وفي اخر القصيدة


السفيه اليا نظرها
دايم يلهث بأثرها
وان بغاها ماقدرها
بس يلهث مدلعة


الرجل الذي لايميز بين انواع النساء القشمريات ذات النية السليمة ... هذا السفيه اذا شاهد هذه المرأة القشمرية يظن انها تريده وتضحك له ويلهث بالركض وراءها لكن لايستطيع ولسانه يلهث كلسان الكلب اجلكم الله


مايطيع اهل النصيحة
لو لبس ثوب الفضيحة
ولا اعضها بمستريحة
والعيون مولعة

والذهين اليا من عرفها
كف روحه من ظرفها
جاز منه ماخرفها
لو تكون مهينعة



أرجو أن تنال إعجابكم هذه الوصايا

 فائز بدر العكيدي
 08:32 PM
 11.06.10
وصايا مهمة بارك الله فيك اخي سعد على النقل
 سعد العقيدي
 09:09 PM
 11.06.10
أخوي فائز العكيدي

أسعدني مرورك العطر

تقبل تحياتي

 zen0050
 01:54 PM
 14.07.10
اشكرك على الطرح الجميل

تقبل مروري

 روسهي
 09:17 PM
 14.07.10
شكرا على هذه النصائح
 سعد العقيدي
 07:15 PM
 15.07.10
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة zen0050:
اشكرك على الطرح الجميل

تقبل مروري


أخوي زين أشكر مرورك العطر تحياتي

 سعد العقيدي
 07:25 PM
 15.07.10
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روسهي:
شكرا على هذه النصائح


العزيزة روسهي أشكر جميل مرورك تحياتي

اشكرك اخي الكريم سعد على النصائح المهمة والرائعة وسلمت يداك
 سعد العقيدي
 01:10 AM
 16.07.10
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد مصلح النجرس:
اشكرك اخي الكريم سعد على النصائح المهمة والرائعة وسلمت يداك


أشكر مرورك الجميل أخوي محمد مصلح تحياتي

 إبن الفرااات
 06:56 AM
 24.07.10
دائم الامتاع والابداع أخي سعد شكرا" لك
 سعد العقيدي
 05:42 PM
 24.07.10
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إبن الفرااات:
دائم الامتاع والابداع أخي سعد شكرا" لك


الغالي ابن الفرات مرورك اسعدني تقبل تحياتي

Up